عشرة نصائح حول كيفية النجاح في العمل

عشرة نصائح حول كيفية النجاح في العمل

بمجرد تخرجك من الجامعة والحصول على وظيفة، فإن اهتمامك المباشر هو كيفية النجاح في حياتك المهنية.

نظرًا لأن العالم أصبح أكثر تنافسيًا، فإن القيام بعمل جيد في وظيفتك والمضي قدمًا في حياتك المهنية أصبح أكثر أهمية من أي وقت مضى.

التقدم الوظيفي والتقدير مدرجان في قائمة أهداف كل محترف.

 لكن ما الذي يميز المحترف الاستثنائي؟

الجواب هو ببساطة الاستعداد والرغبة القوية في الأداء الجيد.

بمجرد أن يكون لديك الرغبة والعقلية الصحيحة، يمكنك البدء في تسلق السلم.

فيما يلي أفضل عشرة أسرار للنجاح الوظيفي حول كيفية التفوق في العمل. وهي كالتالي:

خذ زمام المبادرة

المتطلبات المهنية اليوم متطورة للغاية وتتطلب الجرأة وأحيانا المخاطرة، يبحث أصحاب العمل عن أفراد يمكنهم طرح أفكار جديدة والمبادرة، وبدء مشاريع جديدة، وتقديم حلول جديدة وخلق فرص جديدة للأعمال.

قم بتقييم نفسك

تتمثل إحدى أفضل الطرق لتحقيق النجاح الوظيفي هي الاستمرار في تقييم أدائك. لا تنتظر تقييمك السنوي – افعل ذلك بنفسك. وتتمثل الطريقة المثلى للقيام بذلك في تحديد أهداف قابلة للقياس وتحديد جدول زمني لتحقيقها. ابدأ بتحديد أهداف قصيرة المدى عندما تكون جديدًا في وظيفة. وضع خطة مفصلة لتحقيق هذه الأهداف. قسّم المهام إلى مهام أسبوعية أو حتى يومية وفي نهاية الأسبوع قم بتسجيل نموذج صغير لتقييم إلى أين تتجه وما إذا كنت بحاجة إلى تغيير استراتيجيتك. يمكنك حتى عرض تقرير الأداء الخاص بك على مديرك لإظهار كيفية مدى تقدمك. سيظهر هذا أنك تفهم أهمية التقييم الذاتي والتحسين المستمر.

كن مستعدًا للتعلم

للتفوق في حياتك المهنية، عليك أن تكون على استعداد لتتعلم كيف تصبح قائدًا وتقبل النقد والتعليقات البناءة. بغض النظر عن الجامعة التي تخرجت منها أو الدرجات التي حصلت عليها، ستكون الحياة المهنية مختلفة تمامًا عن الكلية. كن مستعدًا للحصول على مئات الأسئلة تتعلق بما تفعله. قد يستغرق الأمر أيام أو أسابيع للحصول على تعليق لواجباتك في وظيفتك الجديدة، لذا أظهر للإدارة أنك قابل للتكيف، وتولي اهتمامًا لنجاح الشركة ومستعدًا دائمًا لتعلم أشياء جديدة.

توقع الاحتياجات والمتطلبات

للنجاح في وظيفتك الجديدة وتحقيق النجاح الوظيفي، عليك أن تكون مدركًا جيدًا لما يحتاجه مديرك وفريقك. ابق متقدمًا بخطوة على رئيسك في العمل بسؤال نفسك، «إذا كنت رئيسي، فماذا أريد أن أفعل بعد ذلك من خلال التأكد من إنجاز الأشياء بكفاءة في الوقت المناسب، وأخذ زمام المبادرة للقيام بها بنفسك، ستظهر موقفًا إيجابيًا للإدارة العليا.

تواصل جيدًا مع الموظفين

التواصل هو مفتاح نجاح الموظف والمؤسسة. إذا طلب منك مديرك عمل تقرير، فأنت لم تقم كل ما يريده. الفكرة هي التواصل بشكل استباقي وإعلامهم عند إنجاز المهمة، والانتقال إلى ما يجب القيام به بعد ذلك.

تحديد الأهداف التي ينبغي تحقيقها

تذكر أنك لا تتقاضى أجرًا مقابل «العمل الجاد» أو «البقاء مشغولاً». ما يهم صاحب العمل هو كيف تساهم في تحقيق أهداف الشركة على المدى القصير والطويل. لذلك، ضع في اعتبارك أنه يتم الدفع لك لتحقيق أهداف وظيفية محددة بوضوح تؤثر بشكل كبير على أداء الشركة ورؤيتها الشاملة. ستساعدك هذه العقلية الموجهة نحو الهدف على تحقيق النجاح الوظيفي، بغض النظر عن مكان وجودك على سلم الشركة.

أظهر قدراتك وإمكانياتك

قيمة العمل أكبر بكثير من قيمة الكلمات. استخدم هذا كمبدأ في تعاملاتك في المكتب. بدلاً من التباهي بكل الأشياء التي يمكنك القيام بها، يجب أن تُظهر للإدارة ما أنت قادر عليه.

كسب الثقة

هذه واحدة من أهم النصائح التي تحتاجها لضمان النجاح عند بدء وظيفة جديدة. فكر في الأمر بهذه الطريقة: كلما كسبت ثقة رئيسك في العمل بشكل أسرع، كلما قل القلق، إذا وجدك رئيسك جدير بالثقة، فسوف يفوض لك المهام. تأكد من الوفاء بالمواعيد النهائية الخاصة بك. خاصة في بداية علاقتك مع رئيسك في العمل، أن تفي بكل التزام تتعهد به، بغض النظر عن مدى صعوبة ذلك.

ابتكر الحلول

يمكن للجميع تحويل مشاكلهم إلى مديرهم. كن أنت صاحب الحل، وليس خالق المشكلة. الموظفون العظماء يحلون المشاكل. إذا لم يكن لديك السلطة لإصدار الحكم النهائي بشأن مشكلة ذات صلة بعملك أو قسمك، فتأكد من تقديم حلول لرئيسك في العمل وحاول المساعدة بقدر ما تستطيع، بكل إخلاص.

كن متعاطفًا

كونك موظفًا جيدًا يتطلب التعاطف والفهم بأن مديرك وزملائك يبذلون قصارى جهدهم. إن إلقاء اللوم والغضب لن يفيد أي شخص، ولن يشكو أي منهما باستمرار من مقدار العمل الذي تقوم به. في نهاية اليوم، يقوم الجميع بنصيبهم العادل من العمل الذي يتقاضون أجره.

العديد من هذه السمات والسلوكيات التي يمكن أن تساعدك على التفوق في حياتك المهنية موجودة أيضًا في القادة العظماء. يمكنك وضع نفسك على طريق لتتعلم القيادة وتحقيق أهدافك المهنية النهائية.

182 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *